حفدة الأيوبي ( كامل أحمرو) - أويس و إياس أحمرو الأيوبي - Al-Ayoubi Grandsons : Oways & Iyas
حياكم الله وبياكم وجعل الجنة مأوانا و مأواكم. تفضلوا بالدخول أو التسجيل. يسُرّنا تواجدكم.
You are welcomed. May Allah forgive us our sins and admit us to everlasting Gardens . Register or enter the Forum and pick up what you like .Your presence pleases us

حفدة الأيوبي ( كامل أحمرو) - أويس و إياس أحمرو الأيوبي - Al-Ayoubi Grandsons : Oways & Iyas

منتدى لمحبي الله ورسوله والساعين لمرضاته وجنته ، المسارعين في الخيرات ودفع الشبهات ، الفارين من الشهوات .
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قراءة القران : هل من الممكن ختم القرآن عدة مرات في اليوم او الليلة الواحدة؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ahmaroayoubi
كاتبة متميزة واميرة الاشراف
كاتبة متميزة واميرة الاشراف
avatar

عدد المساهمات : 306
تاريخ التسجيل : 03/01/2012
العمر : 48

مُساهمةموضوع: قراءة القران : هل من الممكن ختم القرآن عدة مرات في اليوم او الليلة الواحدة؟   السبت مايو 30, 2015 6:51 am

قراءة القران : هل من الممكن ختم القرآن عدة مرات في اليوم او الليلة الواحدة؟

رأي أعرضه ولا أفرضه ... ولا أنكر على مَن فتح الله عليه وبارك له في وقته... افهموا ترشدوا

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله .. وبعد

study  scratch ذكرت بعض النقولات عن السلف أن بعضهم كان يختم القرآن في ركعة واحدة أو بين المغرب والعشاء أو في اليوم عدة مرات ، فما هو وجه ذلك ؟

الجواب :

Like a Star @ heaven أولاً :
السنة أن لا يختم القرآن بأقل من ثلاثة أيام ، لقول النبي صلى الله عليه وسلم : "لاَ يفقَهُ من قرأَهُ في أقلَّ من ثلاثٍ"
(مسند أحمد 6535 ، الترمذي 2949 وقال حديث حسن صحيح.)

Idea وتمام الحديث : عن عبدِ اللَّهِ بنِ عمرٍو أنَّهُ قالَ:" يا رسولَ اللَّهِ ! في كم أقرأُ القرآنَ؟ قالَ: في شَهرٍ. قالَ: إني أقوى من ذلِكَ يردِّدُ الْكلامَ أبو موسى وتناقصَهُ حتَّى قالَ:"اقرأْهُ في سبعٍ". قالَ: إني أقوى من ذلِك. قالَ:" لاَ يفقَهُ من قرأَهُ في أقلَّ من ثلاثٍ."
الراوي : عبدالله بن عمرو المحدث : الألباني المصدر : صحيح أبي داود.الصفحة أو الرقم: 1390 خلاصة حكم المحدث : صحيح

Like a Star @ heaven ثانياً :
قلت :
ما اعتمده البعض حديثاً ... يستدل به على اغتنام الاماكن و الاوقات كشهر المحرم و شهر رجب وشهر و شهر رمضان وليلة القدر وآخر ساعات الليل وغيرها: وهو
" إن لربكم في أيام دهركم نفحات، فتعرضوا لها لعله أن يصيبكم نفحة منها فلا تشقون بعدها أبدا ".
الراوي : محمد بن مسلمة المحدث : الألباني المصدر : ضعيف الجامع. الصفحة أو الرقم: 1917 خلاصة حكم المحدث : ضعيف
Like a Star @ heaven فالحديث " ضعيف " كما عند اهل الحديث.
Idea إلا أن أدلة الشرع متوافرة على ذلك من الحث على استباق الخيرات وتحين الفرص، كالدعاء يوم عرفة، وليلة القدر، وفي الثلث الأخير من الليل، وساعة يوم الجمعة، والدعاء بعد الاذان وبين الاذان والصلاة وبعد الصلوات وحال السفر وفي السجود، وعند قبض الارواح ، وعند المريض ودعاء المظلوم ... فاستغلال الاوقات لا تعني " قراءة القران " هذياً و هذياناً ، في رمضان وغيره من الاوقات المحببة والتي ثبت فيها فضل وخيرية

Like a Star @ heaven ثالثاً :
ما جاء من آثار عن بعض السلف في ذلك ، فالذي يصح من ذلك يكون من باب مباركة الله تعالى لهم في وقتهم ، فينجزون عملاً كثيراً في وقت قليل.

 Like a Star @ heaven Idea  Arrow قال القاضي بدر الدين العيني في شرحه لحديث أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم :
" خفف على داود القراءة ، فكان يأمر بدابته لتسرج ، فكان يقرأ قبل أن يفرغ " ، قال : فيه الدلالة على أن الله تعالى يطوي الزمان لمن يشاء من عباده .. وأن البركة قد تقع في الزمن اليسير حتى يقع فيه العمل الكثير . ( عمدة القاري شرح صحيح البخاري 13/58 )

" خففَ على داودَ القراءةُ ، فكان يأمر بدابتِه لتسرجَ ، فكان يقرأُ قبل أن يفرغَ "- يعني - القرآنَ
الراوي : أبو هريرة المحدث : البخاري المصدر : صحيح البخاري.الصفحة أو الرقم: 4713 خلاصة حكم المحدث : [صحيح]

affraid قلت :
وهل كان القران على زمن داود عليه السلام ؟!

"خُفِّفَ على داودَ عليه السلام القرآنُ ، فكان يأمرُ بدوابِّه فتسرجُ، فيقرأُ القرآنَ قبل أن تسرجَ دوابُّه ، ولا يأكلُ إلا من عملِ يدِه "
الراوي : أبو هريرة المحدث : البخاري المصدر : صحيح البخاري.الصفحة أو الرقم: 3417 خلاصة حكم المحدث : [صحيح]

affraid قلت :
ومرة أخرى " هل كان القران على زمن داود عليه السلام ؟
scratch وجائز أن يكون قد قرأ " الزبور "- الذي لا نعلم طول ما كان فيه من التعاليم والشرائع !-، أثناء سرج دوابّه - وقد بلغت كما في بعض الروايات  نحو " 20000 فرساً/ جواداً،كما قال ابن أبي حاتم : حدثنا أبو زرعة حدثنا إبراهيم بن موسى حدثنا ابن أبي زائدة أخبرني إسرائيل عن سعيد بن مسروق عن إبراهيم التيمي قال : كانت الخيل التي شغلت سليمان ، عليه الصلاة والسلام عشرين ألف فرس. ( تفسير القران لابن كثير:سورة ص)

Like a Star @ heaven وذكر القرطبي في الجامع لأحكام القران :" وقال مقاتل : ورث سليمان من أبيه داود ألف فرس ، وكان أبوه أصابها من العمالقة . وقال الحسن : بلغني أنها كانت خيلا خرجت من البحر لها أجنحة . وقاله الضحاك . وأنها كانت خيلا أخرجت لسليمان من البحر منقوشة ذات أجنحة . ابن زيد : أخرج الشيطان لسليمان الخيل من البحر من مروج البحر ، وكانت لها أجنحة . وكذلك قال علي - رضي الله عنه - : كانت عشرين فرسا ذوات أجنحة . وقيل : كانت مائة فرس . وفي الخبر عن إبراهيم التيمي : أنها كانت عشرين ألفا  "


scratch وأقول أيضاً: كم يحتاج عشرون الفاً من الجنود لوضع السروج على عشرين الفاً من الجياد؟
Question  Exclamation فإن فرضنا - جدلاً - أن 20000 جندي يقف مع سرجه عند حصانه ، وامروا بوضع السروج على الجياد ، فإنهم يحتاجون الى ساعة كاملة، فمن الممكن أن يقرأ - داود - عليه السلام الذكر من الزبور في ساعة!

scratch ولو كانت "مئة " وأسرجها واحد ، لاحتاجت الى " 12" ساعة
Arrow واحسب كلما زادت او نقصت ... ( الامر غير مقنع الا بما وضحنا وافترضنا ).

study وفي رواية ابي هريرة عند ابن حبان :
" خُفِّف على داودَ القراءةُ فكان يأمُرُ بدابَّتِه أنْ تُسرَجَ فيفرُغُ مِن قراءةِ الزَّبورِ قبْلَ أنْ تُسرَجَ دابَّتُه"
الراوي : أبو هريرة المحدث : ابن حبان المصدر : صحيح ابن حبان.الصفحة أو الرقم: 6225 خلاصة حكم المحدث : أخرجه في صحيحه

scratch قلت : هذا ممكن ، كوننا لا نملك نسخة من الزبور - الكتاب المنزل على داود - عليه السلام -، ولا نعلم كم كان طول ما فيه من الذكر والاحكام والتعاليم والشرائع.

Arrow Like a Star @ heaven وقال الحافظ ابن حجر في شرحه لنفس الحديث :
"وفي الحديث أن البركة قد تقع في الزمن اليسير حتى يقع فيه العمل الكثير ". ( فتح الباري 6/562)

وقال :" فالذي تضمنه الحديث – حديث : ( يتقارب الزمان ) - قد وجد في زماننا هذا ، فإنا نجد من سرعة مرّ الأيام ما لم نكن نجده في العصر الذي قبل عصرنا هذا ، وإن لم يكن هناك عيش مستلذ ، والحق أنّ المراد نزع البركة من كل شيء حتى من الزمان ، وذلك من علامات قرب الساعة." ( فتح الباري 13/20)

study وقال الحافظ أيضاً : قال ابن أبي جمرة : " يحتمل أن يكون المراد بتقارب الزمان قصره على ما وقع في حديث : " لا تقوم الساعة حتى تكون السنة كالشهر " ، وعلى هذا فالقصر يحتمل أن يكون حسياً ، ويحتمل أن يكون معنوياً . أما الحسي فلم يظهر بعد ، ولعله من الأمور التي تكون قرب قيام الساعة ، وأما المعنوي فله مدّة منذ ظهر يعرف ذلك أهل العلم الديني ، ومن له فطنة من أهل السبب الدنيوي ، فإنهم يجدون أنفسهم لا يقدر أحدهم أن يبلغ من العمل قدر ما كانوا يعملونه قبل ذلك ، ويشكون ذلك ، ولا يدرون العلة فيه ، ولعل ذلك بسبب ما وقع من ضعف الإيمان ، لظهور الأمور المخالفة للشرع من عدة أوجه ، وأشد ذلك الأقوات ، ففيها من الحرام المحض ، ومن الشبه ما لا يخفى ، حتى ان كثيراً من الناس لا يتوقف في شيء ، ومهما قدر على تحصيل شيء هجم عليه ولا يبالي . والواقع أنّ البركة في الزمان ، وفي الرزق ، وفي النبت، إنما يكون من طريق قوة الإيمان ، واتباع الأمر ، واجتناب النهي ، والشاهد لذلك قوله تعالى : ( ولو أنّ أهل القرى آمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والأرض ). انتهى ملخصا. ( فتح الباري 13/20)

study وتمام الحديث :
" لا تقومُ الساعةُ حتى يتقاربَ الزمانُ ، فتكونُ السنةُ كالشهرِ ، و الشهرُ كالجمعةِ ، و تكونُ الجمعةُ كاليومِ ، و يكونُ اليومُ كالساعةِ ، و تكونُ الساعةُ كالضَّرَمَةِ بالنارِ "
الراوي : أنس بن مالك و أبو هريرة المحدث : الألباني المصدر : صحيح الجامع. الصفحة أو الرقم: 7422 خلاصة حكم المحدث : صحيح

scratch  study  قال الإمام أبو عبيد القاسم بن سلام :
حدثنا سـعيد بن عفير ، عن بكر بن مضر ، أن سليم بن عتر التجيبي ، كان يختم القرآن في الليلة ثلاث مرات ويجامع ثلاث مرات . قال : فلما مات ، قالت امرأته : رحمـك الله إنك كنت لترضي ربك ، وترضي أهلك. قالوا : وكيف ذلك ؟ قالت : كان يقوم من الليل فيختم القرآن ، ثم يلم بأهله ، ثم يغتسـل ويعود ، فيقرأ حتى يختم ، ثم يلم بأهله ، ثم يغتسل ، ثم يعود فيقرأ حتى يختم ، ثم يلم بأهله ، ثم يغتسل فيخرج لصلاة الصبح. ( فضائل القرآن 1/276 )

affraid قلت : وهذا أشبه بقصص الف ليلة وليلة ! فنحن لم ننته بعد في امر من يقرأ القران في ليلة واحدة دون توقف - طيلة الليل - ؟! فكيف بمن يقرأ ويجامع ويغتسل ويقرأ ويجامع ويغتسل ويقرأ ويجامع ويغتسل !!

 study Like a Star @ heaven روى ابن أبي داود عن بعض السلف رضي الله عنهم ، أنهم كانوا يختمون في كل شهرين ختمة واحدة ، وعن بعضهم في كل شهر ختمة ، وعن بعضهم في كل عشر ليال ختمة ، وعن بعضهم في كل ثمان ليال ، وعن الأكثرين في كل سبع ليال ، وعن بعضهم في كل ست ، وعن بعضهم في كل خمس ، وعن بعضهم في كل أربع ، وعن بعضهم في كل ليلتين ، وختم بعضهم في كل يوم وليلة ختمة ، ومنهم من كان يختم ثلاثا ، وختم بعضهم ثمان ختمات -أربعا بالليل وأربعاً بالنهار -.

Like a Star @ heaven  Idea فمن الذين كانوا يختمون ختمة في الليل واليوم :
عثمان بن عفان رضي الله عنه و تميم الداري و سعيد بن جبير و مجاهد و الشافعي وآخرين.

ومن الذين كانوا يختمون ثلاث ختمات :
سليم بن عمر رضي الله عنه قاضي مصر في خلافة معاوية رضي الله عنه ، وروى أبو بكر بن أبي داود أنه كان يختم في الليلة أربع ختمات ، وروى أبو عمر الكندي في كتابه في قضاة مصر أنه كان يختم في الليلة أربع ختمات.

Like a Star @ heaven قال الشيخ الصالح أبو عبد الرحمن السلمي رضي الله عنه : سمعت الشيخ أبا عثمان المغربي يقول : كان ابن الكتاب رحمه الله يختم بالنهار أربع ختمات وبالليل أربع ختمات ، وهذا أكثر ما بلغنا من اليوم والليلة.

Like a Star @ heaven وروى السيد الجليل أحمد الدورقي بإسناده عن منصور بن زادان من عباد التابعين رضي الله عنه أنه كان يختم القرآن فيما بين الظهر والعصر ويختمه أيضا فيما بين المغرب والعشاء في رمضان ختمتين ، وكانوا يؤخرون العشاء في رمضان إلى أن يمضي ربع الليل.

Like a Star @ heaven وروى أبو داود بإسناده الصحيح : أن مجاهدا كان يختم القرآن فيما بين المغرب والعشاء.

Like a Star @ heaven وعن منصور قال : كان علي الأزدي يختم فيما بين المغرب والعشاء كل ليلة من رمضان.

وعن إبراهيم بن سعد قال : كان أبي يحتبي فما يحل حبوته حتى يختم القرآن.

Like a Star @ heaven وأما الذي يختم في ركعة ، فلا يحصون لكثرتهم ، فمن المتقدمين :
عثمان بن عفان و تميم الداري و سعيد بن جبير رضي الله عنهم ختمة في كل ليلة في الكعبة.

وأما الذين ختموا في الأسبوع مرة فكثيرون ، نقل عن عثمان بن عفان رضي الله عنه و عبد الله بن مسعود و زيد بن ثابت و أبيّ بن كعب رضي الله عنهم وعن جماعة من التابعين مثل عبد الرحمن بن يزيد و علقمة و إبراهيم رحمهم الله.

affraid قلت :
كلام غير مقنع البتة - ولا بحال من الاحوال - بالتجربة والبرهان ( فلو كان القارئ ماكينة خياطة ، او قد ركّب تيربو او موتور طيارة >>> لما استطاع اكمال القران في ركعة - مهما بلغ طولها... ونفس الحكم فيمن قرأ ما بين المغرب والعشاء ، ونفس الحكم فيمن قرأه في ليلة واحدة ).

affraid واحكم بنفسك على من قرأه 4 مرات في اليوم نهاراً، و 4 مرات ليلاً
واحكم بنفسك على من قرأه ما بين المغرب والعشاء . affraid !!

Like a Star @ heaven  Idea  Exclamation  scratch  study اليوم كاملاً = 24 ساعة
الساعة = 60 دقيقة
يمكن قراءة جزء واحد من القران " حدراً "- بسرعة - في وقت متوسطه " 17 دقيقة - متواصلة -لا يقطعه لطعام ولا شراب ولا خلاء ولا وضوء ولا صلاة ولا كلام ولا غفوة  Idea  Question !
يعني :>>> 3.5 جزء في الساعة ، يستطيع القارئ - حدراً - أن يقرأ في ساعة.
3.5 الجزء يمكن انجازها في ساعة >>> 30 جزء ( عدد اجزاء القران )=30 تقسيم 3.5= 8.5 ( ثمان ساعات ونصف لاتمام 30 جزء) متواصل دون انقطاع حدراً - هذا ان قرأ في الشتاء لطول ليله ، وأما في الصيف ؟؟!! فكيف ان قرأ الجزء الواحد بنصف ساعة - مثلاً - وهكذا
!


 scratch قلت: scratch أما من ختمه في يوم وليلة ، واستدل بحديث عبدالله بن عمرو ، الصحيح كما عند ابي داود وغيره - فجائز وصحيح وممكن - ،قال رسول الله صلى الله عليه و سلم :
" لا يفقَهُ مَن قرأ القرآنَ في أقلَّ من ثلاثٍ "
الراوي : عبدالله بن عمرو المحدث : الألباني المصدر : صحيح أبي داود. الصفحة أو الرقم: 1394 خلاصة حكم المحدث : صحيح

scratch وقلت أيضاً : أن كان الاعتماد في بعض الاقوال على ما اخرجه البيهقي في شعب الإيمان بسند صحيح " كانَ مُحَمَّدُ بْنُ إِسْمَاعِيلَ الْبُخَارِيُّ: إِذَا كَانَ أَوَّلُ لَيْلَةٍ مِنْ شَهْرِ رَمَضَانَ يَجْتَمِعَ إِلَيْهِ أَصْحَابُهُ فَيُصَلِّي بِهِمْ، فَيَقْرَأُ فِي كُلِّ رَكْعَةٍ عِشْرِينَ آيَةً، وَكَذَلِكَ إِلَى أَنْ يَخْتِمَ الْقُرْآنَ،وَكَذَلِكَ يَقْرَأُ فِي السَّحَرِ مَا بَيْنَ النِّصْفِ إِلَى الثُّلُثِ مِنَ الْقُرْآنِ، فَيَخْتِمُ عِنْدَ السَّحَرِ فِي كُلِّ ثَلَاثِ لَيَالٍ، وَكَانَ يَخْتِمُ بِالنَّهَارِ كُلَّ يَوْمٍ خَتْمَةً، وَيَكُونُ خَتْمُهُ عِنْدَ الْإِفْطَارِ كُلَّ لَيْلَةٍ وَيَقُولُ: " عِنْدَ كُلِّ خَتْمَةٍ دَعْوَةٌ مُسْتَجَابَةٌ "

قلت : هذا فضل الله تؤتيه من يشاء ، لكن الأمر فيه ما بينت وذكرت وناقشت ووضحت. ومصحف الشيخ الشريم - المسجلُ من صلاة التراويح- أخذ يزيد عن ست عشرة ساعة قرأ القران فيها حدرًا.!
ولكي يختم مرتين بهذه السرعة.. يحتاج ثلاثًا وثلاثين ساعة تقريبًا.
واليومُ أربعٌ وعشرون ساعةً ! لكن مع الصلوات والواجبات الأخرى لا يمكن ختمُه مرتين ، إلا إذا كانت القراءةُ خياطة وهذياً كَهَذو الشِّعر! كما جاء عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه أنَّه قال في القرآن الكريم:
" لا تهذوا القرآن هذي الشعر ولا تنثروه نثر الدقل – أي التمر الرديء - وفي رواية الرمل – قفوا عند عجائبه وحركوا به القلوب ولا يكن هم أحدكم آخر السورة".
.  تذكير الأبرار بكنوز الأذكار
.............

cheers لمزيد من الفائدة عن أماكن وأوقات إجابة الدعاء
فضلاً اضغط الرابط التالي:

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ahmaroayoubi@hotmail.com
 
قراءة القران : هل من الممكن ختم القرآن عدة مرات في اليوم او الليلة الواحدة؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حفدة الأيوبي ( كامل أحمرو) - أويس و إياس أحمرو الأيوبي - Al-Ayoubi Grandsons : Oways & Iyas  :: الحوار العام والنقاش الجاد - Real Discussions & Debate-
انتقل الى: