حفدة الأيوبي ( كامل أحمرو) - أويس و إياس أحمرو الأيوبي - Al-Ayoubi Grandsons : Oways & Iyas
حياكم الله وبياكم وجعل الجنة مأوانا و مأواكم. تفضلوا بالدخول أو التسجيل. يسُرّنا تواجدكم.
You are welcomed. May Allah forgive us our sins and admit us to everlasting Gardens . Register or enter the Forum and pick up what you like .Your presence pleases us

حفدة الأيوبي ( كامل أحمرو) - أويس و إياس أحمرو الأيوبي - Al-Ayoubi Grandsons : Oways & Iyas

منتدى لمحبي الله ورسوله والساعين لمرضاته وجنته ، المسارعين في الخيرات ودفع الشبهات ، الفارين من الشهوات .
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الاستمناء (فعل العادة السرية) في شهر رمضان خلال فترة الصيام...حكمها واقوال اهل العلم فيها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
السراج
كاتبة متميزة واميرة الاشراف
كاتبة متميزة واميرة الاشراف
avatar

عدد المساهمات : 372
تاريخ التسجيل : 27/02/2010
العمر : 46
الموقع : aahmroo@yahoo.com

مُساهمةموضوع: الاستمناء (فعل العادة السرية) في شهر رمضان خلال فترة الصيام...حكمها واقوال اهل العلم فيها   الثلاثاء يوليو 14, 2015 6:20 pm

scratch Question
ما حكم الاستمناء (فعل العادة السرية) في شهر رمضان خلال فترة الصيام بشكل متعمد؟
Question scratch وما هي كفارته؟
Idea scratch وهل فعلا لا يجوز للمسلم صيام رمضان المقبل بدون قضاء ما عليه من كفارات وقضاء؟


Idea Like a Star @ heaven الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فالاستمناءُ أو ما تسميه بالعادةِ السرية فضلاً عن كونه محرماً ، فهو مُفسدٌ للصوم إذا خرجَ المني بغيرِ خلافٍ بين العلماء.

Idea قالابن قدامة في المغني:
ولو استمنى بيده فقد فعل محرماً، ولا يفسد صومه به إلا أن ينزل، فإن أنزل فسد صومه
. انتهى .

وقال أيضاً: إذَا قَبَّلَ ( أي زوجته ) فَأَمْنَى فَيُفْطِرَ بِغَيْرِ خِلافٍ نَعْلَمُهُ. انتهى .

وقد أبدعَ العلامة العثيمين في الاستدلال لهذه المسألة، فقال في الشرح الممتع:
إذا طلب خروج المني بأي وسيلة سواء بيده أو بالتدلك على الأرض أو ما أشبه ذلك حتى أنزل، فإنّ صومه يفسد بذلك، وهذا ما عليه الأئمة الأربعة رحمهم الله مالك والشافعي وأبو حنيفة وأحمد.
Like a Star @ heaven وأبى الظاهرية ذلك وقالوا:
لا فطر بالاستمناء ولو أمنى، لعدم الدليل من القرآن والسنة على أنه يفطر بذلك، ولا يمكن أن نفسد عبادة عباد الله إلا بدليل من الله ورسوله صلّى الله عليه وسلّم، ولكن عندي والله أعلم أنه يمكن أن يستدل على أنه مفطر من وجهين:
الوجه الأول النص: فإن في الحديث الصحيح أن الله سبحانه وتعالى قال في الصائم: " يدع طعامه وشرابه وشهوته من أجلي."
والاستمناء شهوة، وخروج المني شهوة، والدليل على أن المني يطلق عليه اسم شهوة قول الرسول صلّى الله عليه وسلّم :" وفي بضع أحدكم صدقة قالوا: يا رسول الله أيأتي أحدنا شهوته ويكون له أجر ؟ قال: أرأيتم لو وضعها في الحرام أكان عليه وزر؟ كذلك إذا وضعها في الحلال كان له أجر. " والذي يوضع هو المني.

الوجه الثاني: القياس، فنقول: جاءت السنة بفطر الصائم بالاستقاء إذا قاء، وبفطر المحتجم إذا احتجم وخرج منه الدم ، وكلا هذين يضعفان البدن .

أما خروج الطعام فواضحٌ أنه يضعف البدن؛ لأن المعدة تبقى خالية فيجوع الإنسان ويعطش سريعاً .

وأما خروج الدم فظاهر أيضاً أنه يضعف البدن، وخروج المني يحصل به ذلك فيفتر البدن بلا شك، ولهذا أمر بالاغتسال ليعود النشاط إلى البدن، فيكون هذا قياساً على الحجامة والقيء .

وعلى هذا نقول: إن المني إذا خرج بشهوة فهو مفطر للدليل والقياس . انتهى باختصار .

وبهذين الدليلين: قضاء الشهوة ، وإضعاف البدن ، استدل شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله على أن الاستمناء مفسد للصيام . انظر مجموع الفتاوى.


study وقال علماء اللجنة الدائمة للإفتاء:
الاستمناء في رمضان وغيره حرام، لا يجوز فعله ؛ لقوله تعالى :" والذين هم لفروجهم حافظون إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم فإنهم غير ملومين فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادونوعلى من فعله في نهار رمضان وهو صائم أن يتوب إلى الله، وأن يقضي صيام ذلك اليوم الذي فعله فيه، ولا كفارة؛ لأن الكفارة إنما وردت في الجماع خاصة. انتهى.


Idea Question scratch وأما بالنسبةِ للشقِ الثاني من سؤالك فإن رمضانَ إذا دخل فقد وجبَ صومه على من شهده ممن ليس معذوراً بالإجماع، لقوله تعالى: فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ {البقرة: 185}، وسواء كان عليه قضاءٌ أو كفارات أو لا، ولكن إذا كانَ عليه قضاءٌ من رمضان فإنه يأثم بتأخيره من غير عذر حتى يدخلَ رمضان الآخر، وتلزمه الفدية للتأخير وهي طعامُ مسكينٍ عن كلِ يوم كما قال به الجمهور.

وعليه ... ومرة اخرى:
Like a Star @ heaven لا حرج - إن شاء الله تعالى - على من افطر معذورا بالمرض.
Like a Star @ heaven إذا زال المرض وجب على المعذور - ذكرا او انثى - قضاء الصوم قبل حلول رمضان الموالي - القادم - ، Idea فإن حصل تفريط في القضاء حتى دخل رمضان الآخر، يلزم إضافة إلى الصوم إعطاء كفارة صغرى، وهي دفع مد لمسكين عن كل يوم أخره.

Idea وأما الكفارات فلا يأثمُ بتأخيرها عن رمضان التالي لأنها في ذمته على التراخي عند كثير من أهل العلم، ولكن ينبغي أن يبادرَ بفعلها إبراءً لذمته.

Idea Question Exclamation مسألة هامة :

Idea Question Question من أفطر من رمضان لعذر قضى تلك الأيام التي أفطرها بعد زوال عذره ، قال تعالى : (فمن كان منكم مريضًا أو على سفرٍ فعدة من أيامٍ أخر)[البقرة:184]
Idea فإن استمر العذر بالمعذور والمريض ، فلا يجب عليه القضاء حتى يزول ذاك السبب الذي أفطر من أجله ولو أتى عليه رمضان آخر مادام كذلك .
.

كل مريض يشق عليه الصوم أو يؤخر شفاءه أو يزيد في مرضه فإنه يرخص له في الفطر.
Idea فإن كان يرجى زوال مرضه وشفاؤه فإنه ينتظر حتى إذا استطاع أن يصوم فيجب عليه القضاء فقط
.
وأما إذا كان مريضاً مرضاً مزمناً لا يرجى برؤه، فيفطر، وعليه أن يطعم عن كل يوم مسكيناً، لقول الله تعالى: (وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ) [البقرة:184].
قال ابن عباس: (هي في الشيخ الكبير والمريض الذي لا يرجى برؤه).

والله أعلم.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الاستمناء (فعل العادة السرية) في شهر رمضان خلال فترة الصيام...حكمها واقوال اهل العلم فيها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حفدة الأيوبي ( كامل أحمرو) - أويس و إياس أحمرو الأيوبي - Al-Ayoubi Grandsons : Oways & Iyas  :: شهر رمضان المبارك - Ramadan's Month Atmosphere-
انتقل الى: